كل مقالات جرانيت الرومانيتك

كيف يمكن تنظيف غسالة الأطباق

غسالة الصحون هناك الكثير من السيدات اللواتي يعتقدن بأنّ غسالة الصحون لا تحتاج إلى التنظيف؛ والسبب في ذلك يعود إلى مهمّة هذه الغسالة الأساسية ألا وهي القيام بالتنظيف، إلا أنّ الأمر عكس ذلك تماماً؛ حيث إنّها تكون معرضة بشكلٍ كبير لتراكم الأوساخ، والبكتيريا، والزيوت، والرواسب فيها،
وهنا يجب
الحرص على تنظيفها بشكلٍ دوري لحمايتها من الصدأ، والتعفّن، وخروج الرائحة الكريهة، وتعطل عملها في بعض الأحيان، وفي هذا المقال سنقدم بعض الطرق المقترحة من أجل تنظيف غسالة الصحون.

فرك البقع داخل غسالة الصحون ينبغي إزالة الرفوف من الغسالة، والتي تجعل الوصول إلى البُقع أمراً صعباً، ثم البدء بفرك هذه البقع بإسفنجة أو فرشاة بعد تبلليها بالخلّ والماء، أو الصابون الخاص بالصحون.
[١] تشغيل غسالة الصحون على أعلى سخونة يُمكن تشغيل غسّالة الصحون على أعلى سخونة، إمّا مع الخل وصودا الخبز وعصير الليمون، أو مزيج شراب البرتقال،

 

كما يُمكن شراء مُنظّف خاص لها؛ حيث يَنبغي في هذه الحالة اتّباع الإرشادات الموجودة على المنتج، كما لا يُنصح باستخدام المبيّضات داخل غسالة الصحون لأنّها ليست آمنة على الرغم من فائدتها في إزالة العفن.
[١] استخدام الخل يُمكن إزالة البقع الموجودة في غسّالة الصحون عن طريق وضع كوبين من الخل على الرف العلوي من الغسالة، ثم القيام بتشغليها دون أيّ مُنظّفات أو حرارة،

وبينما تدور الغسالة سيَختلط الخلّ مع الماء، مما يؤدّي إلى تنظيفها جيداً، ويُنصح بالقيام بذلك مرّةً شهرياً.

[٢] غسل الأطباق غير النظيفة مسبقاً تماماً كما يتمّ تحضير وغسل الملابس للتنظيف تُحضّر الأطباق والأواني قبل وضعها في غسالة الصحون؛ حيث يُنصح بتنظيف الصحون غير النظيفة باستخدام كميّةٍ قليلة من منظّف الصحون، وذلك قبل وضعها في غسالة الصحون للحصول على نتيجة أفضل.
[٢] تفريغ الرف السفلي يساعد تفريغ الرف السفلي عند بداية تنظيف الغسالة على تجنّب توسخ أو تبلّل الأطباق الجافة بالماء الآتي من الكؤوس أو الصحون الموجودة على الرفّ العلوي مرّةً أخرى.
[٢] تنظيف المصفاة ومانع التسرب تتجمّع بقايا الطعام في المصفاة ممّا يُسبّب انسدادها؛ لذلك من المهم تنظيفها كلّ أسبوع تقريباً، ويُمكن أن تكون المصفاه على الأرضية داخل غسالة الصحون،

أو مكان آخر حسب العلامة التجارية، ويُمكن التأكّد من مكانها بالرجوع إلى دليل المستخدم، ولتنظيفها يجب فك المقبض، وسحبها للخارج، ثم غسلها بالماء الدافئ وصابون الصحون، وفركها جيداً بفرشاة أسنان قديمة، ثم شطفها بالماء النظيف وتركها لتجف في الهواء قبل إعادتها مرّةً أخرى إلى مكانها.

[٣] يجب أيضاً تنظيف مانع التسرب؛ فهو الذي يُبقي الماء داخل غسّالة الصحون وليس على الأرض حيث يُفرك مرّةً واحدة شهرياً بالماء الدافىء، ثم يُمسح بقطعة قماش نَظيفة وجافّة، وذلك للحفاظ على نظافته.

[٣] التخلص من الرائحة غير المحببة توجد طريقة سهلة لإزالة الروائح الكريهة من غسالة الصحون؛ حيث يُنصح بوضع كوبٍ واحد من الخل الأبيض في الجزء السفلي من غسالة الصحون الفارغة، وتشغيل دورة التنظيف العميق إلّا أنّ الخل يُمكن أن يُتلف البلاستيك في غسالة الصحون،

لذلك يُمكن رشّ صودا الخبز على الجزء السفلي من الغسالة، وتركها لليلةٍ كاملةٍ ثم تشغيلها عندما تكون فارغةً لتُشطف.
[٣] تنظيف بخاخ الماء والصدأ تحتاج البخاخات في غسالة الصحون إلى التنظيف كل ستة أشهر، ويُمكن تنظيفها باستخدام عود الأسنان لإزالة جُزيئات الطعام العالقة في ثقوب البخاخ؛ حيث سيزيد هذا من كميّة المياه التي تخرج من البخاخ، ومن قوة التنظيف،

[٣] ويشار أيضاً إلى أنّ مزلاج باب غسالة الصحون قد يصدأ بعد بضع سنوات من الاستخدام المستمر ولتجنّب ذلك يُنصح بفركه بالمنظّف المُقاوم للصدأ وليفة سلكية، ثم شطفه وتجفيفه بقطعة قماش من القطن، ثم يُمكن طليُ الباب بطبقة من طلاء الأظافر.  

كيف أنظف سيراميك الحمام

السيراميك السيراميك هو عبارة عن مركب غير معدني وغير عضوي هش، وهو مقاوم للحرارة وله استعمالات متعددة، فيُستخدَم في تبليط الحيطان والأسقف في كثير من الأحيان،
وقد كان السيراميك في الماضي يُصنع من خلال مزج الطين والإسمنت مع بعضهما البعض، ثم تسخين المزيج إلى درجة حرارة مرتفعة تعمل على تنشيف المياه الموجودة في الطين،
وتشكيل روابط كيميائية قوية يتصلب بعدها المزيج ويتكوّن السيراميك الذي يُدعى السيراميك التقليدي، ويُعطي لون الطين المستخدم لون السيراميك الناتج، أمّا الاستخدامات القديمة للسيراميك فهي بهدف صنع الأواني الفخارية، والمزهريات المستخدمة في الزينة، والقدور المختلفة.

 

[١] مكونات السيراميك يمكن أن يتكوّن السيراميك من عناصر عديدة؛ إلّا أنّ التركيبة المعقدة منه تشتمل على الفلسبار المستخدم في الجرافيت، والسيراميك المتقدّم يحتوي على كربيد التنغستن وكربيد السيليكون، وهو يتميّز بمرونته ومقاومته المرتفعة للتآكل وحدوث الخدوش فيه؛ الأمر الذي أدى إلى استخدامه في صنع السيارات، وفي صنع مضارب التنس والدراجات الرياضية،

كما يدخل في تكوين العظام والأسنان الصناعية، وله استخدامات أخرى متنوّعة كما سنذكر لاحقاً.

[١] ويمكن القول أن السيراميك التقليدي هو الذي يتكون من الطين، والإسمنت، وزجاج السيليكات، أما السيراميك المتقدّم فيتكون من الكربيدات والأكاسيد النقية والنترات، وهي مواد متوفرة بكثرة وغير مكلفة اقتصادياً، وقد وجدت البشرية تطبيقات واستعمالات كثيرة للسيراميك خلال الثلاثين ألف سنة الماضية، وفي كل يوم يتم اكتشاف استخدامات مختلفة جديدة له في مختلف المجالات الطبية، والعسكرية، ومجالات الأتمتة، وصناعة الإلكترونيات والإتصالات، فهو مادة العصر الحجري الممتدة إلى العصر الحالي.

التدبير المنزلي جميع النساء تحب أن يظهر بيتها في أجمل وأبهى صورة، ولا يتحقق ذلك فقط بمجرد وجود أفخم الأثاث، السجاد، المطابخ والحمامات، بل يجب العناية بنظافتها أيضاً،
وتستخدم النساء وسائل ومواد منظفة مختلفة وعديدة من أجل أن يبقى بيتها نظيفاً، مرتباً وذو رائحة منعشة،

ولعلّ أكثر ركن في البيت بحاجة لعناية واهتمام أكثر من غيره هو الحمام؛ لأنّه أكثر عرضة لوجود الجراثيم والأوساخ بداخله والتي بدورها تؤدّي إلى الأمراض المختلفة، والحمام كغيره أيضاً يستخدم لتجهيزه أثاث واكسسوارات معينة، ولعل الديكور الرئيسي المستخدم بداخله هو السيراميك، نتيجةً لمظهره الجميل والمميز، إضافةً إلى كونه ليس باهظ الثمن، ولكن تكون المشكلة فيه هي كيفية تنظيفه بشكل ممتاز.

نصائح عامة رتّبي أدوات التنظيف في دلو معين وضعيه بشكل دائم في الحمام، وفي حال كان حمامك كبيراً، اصنعي دولاب أو خزانة تجمع أدوات التنظيف بداخلها. رتّبي كل مجموعة أدوات تختص بأمر معين في مكان أو على رف معين، فمثلاً خصّصي الرف الأول لأدوات الأسنان، والثاني لأدوات الحلاقة وهكذا. في حال كنتِ ربة منزل يمكنكِ تنظيف الحمام بأكمله مرتين في الأسبوع، أمّا إذا كنتِ امرأة عاملة فتكفي مرة واحدة،

وشيئان هنا يجب تنظيفهما بشكل يومي هما، المرحاض والحوض. لا تنسي وضع القفازات المطاطية لحماية يديك، قبل البدء بالتنظيف. تنظيف سيراميك الحمام اكنسي الحمام وامسحيه بشكل منتظم من مرتين إلى خمس مرات أسبوعياً؛ لأن تراكم التراب والغبار بداخله يؤدي إلى بهتان لونه. نظفيه باستخدامكِ لمقشة ناعمة وقماشاً ناعماً؛ لأنّ استخدام أدوات خشنة تؤدي إلى إلحاق الضرر والتجريحات به.

ابتعدي عن عملية تكشيط السيراميك حتى لا تجرحيه. استخدمي منظفات مخففة، تكون درجة حموضتها متعادلة أي أنّ الـ (pH=7)، ثم قومي بمسحه باستخدام مياه دافئة وجففيها حتى يبقى السيراميك لامعاً.

لا تستخدمي المنظفات والمبيضات التي تحتوي في تركيبتها على النشادر؛ لأنّها تؤثر على لون السيراميك فتجعله باهتاً. إذا نظفتي السيراميك وبقيت آثار للماء والصابون عليه، امسحيه بحلول يتكون من خل وماء بمقادير متساوية،
ولكن قبل أن تستخدميه حاولي أن تضعيه على جزء صغير غير ظاهر لتتأكدي من عدم تسببه في بهتان لون السيراميك.

عندما يتسخ السيراميك أو ينسكب عليه شيئاً ما، فحاولي أن تنظفيه وتمسحيه على الفور، فعلى سبيل المثال في حال انسكب سائل يحتوي على نسبة من السكر، اسكبي كثيراً من الماء عليه. يمكنكِ استخدام آلة التنظيف التي تعتمد على البخار، فهي جداً فعّالة مع السيراميك والجبس.

حاولي أن تضعي مشايات خاصة بالحمام، حتى تحافظي على نظافته. خلطات لتنظيف السيراميك احضري لتر ماء دافئ. ملعقة كبيرة من الكلور أو الأمونيا المخففة.

صابون أطباق؛ لأنّه يعطي السيراميك لمعان. امزجيها سويةً واستخدمي قطعة قماش للمسح.